إعتذار مؤسس فيسبوك مارك زوكربرج

اعتذر مارك زوكربرج مؤسس فيسبوك للبريطانيين يوم الأحد 26 مارس/أذار عن خيانة الأمانة بنشره إعلانات على صفحة كاملة في الصحف البريطانية، بعد أن حصلت شركة استشارات سياسية على بيانات عن 50 مليون مستخدم.


IMDB بالعربي مؤسس فيسبوك مارك زوكربرج يعتذر عن خيانة الأمانة 

وجاء في الإعلان الموقع باسم مارك زوكربرج : علينا مسؤولية حماية معلوماتنا. وإذا لم نتمكن من ذلك فنحن لا نستحقها. ويواجه فيسبوك أكبر موقع للتواصل الاجتماعي في العالم، تدقيقا متزايدا من الحكومات في أوروبا والولايات المتحدة.
IMDB بالعربي مؤسس فيسبوك يعتذر عن خيانة الأمانة  mark zuckerberg


ويأتي ذلك بعد مزاعم عن أن شركة الاستشارات السياسية كمبردج اليتيكا حصلت بشكل غير مشروع على معلومات عن المستخدمين لإعداد تحليلات عن الناخبين الأمريكيين استخدمت فيما بعد للمساعدة في انتخاب الرئيس دونالد ترامب.




وظهر الإعلان الذي حمل شعار صغير لفيسبوك في أعداد اليوم بصحيفة الأوبز رفر وهي واحدة من الصحف التي قامت بغطية للقضية إلى دفع أسهم فيسبوك للهبوط بشدة. وقال مارك زوكربرج إن تطبيقا أعده باحث جامعي سرب بيانات ملايين المستخدمين وأضاف: هذه خيانة أمانة وأنا أعتذر عن أننا لم نبذل مزيدا من الجهد في ذلك الوقت مكررا اعتذارا قدمه الأسبوع الماضي في أحاديث تلفزيونية أمريكية.
IMDB بالعربي مؤسس فيسبوك يعتذر عن خيانة الأمانة  mark zuckerberg

وتقول كمبردج اليتيكا إنها كانت في بادئ الأمر تعتقد إن البيانات وصلتها بما يتفق مع قوانين حماية البيانات وحذفتها فيما بعد بناء على طلب من فيسبوك. وأضافت أنها لم تستخدم البيانات في عملها الخاص بانتخابات الرئاسة الأمريكية.

كانت دائما هناك قرائن ظاهرة يبدو فيها التعمد فى إظهار أنواع من الأخبار والبوستات والآراء المتشابهة والتقارير الموجهة سياسيا، واتضح أنها تقارير مدفوعة الأجر ومرات كثيرة أبدى المستخدمون شكوكا، أنهم خاضعون للمتابعة وأن ثمة اتصال بين موبايلاتهم الذكية وصفحاتهم على فيس بوك، شخص يتحدث عن سلعة ما فيجد إعلاناتها على صفحته بفيس بوك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

الأكثر تصفحا

جميع المواضيع

{"type":"footer-slider","label":"recent posts","posts_number":"12"}

IMDB بالعربي

موقعنا ترفيهي يهتم بمتابعة آخر أخبار النجوم و المشاهير و تقديم لمحة عن الأفلام القادمة قبل العرض و التطورات في الساحة الفنية العربية و العالمية